نصائح مهمة عند الاصابة بحروق من درجات مختلفة|التعامل مع الحروق

  • التعامل مع الحرق من الدرجة الأولى:

الحروق من الدرجة الأولى هي حروق سطحية يبدو فيها الجلد بمظهر أحمر وحساس، هي مؤلمة ولكن تكون في العادة ليست خطيرة فعندما نحترق من الشمس فهذا هو حرق من الدرجة الأولى.

وعندما تكون الحروق من الدرجة الأولى تصيب منطقة جلدية كبيرة، ولا تسبب المشاكل على المدى الطويل وفي معظم الحالات ليس هناك حاجة للعلاج الطبي.

  •  التعامل مع الحرق من الدرجة الثانية:

الحروق من الدرجة الثانية تكون أعمق وتتسبب بظهور بثور في الجلد مثل الحروق من الماء الساخن أو حروق الشمس الخطيرة، هذه الحروق تكون مؤلمة جداً إذا ما أصابت مساحة كبيرة من الجلد ومع ذلك، هذه الحروق تقريباً لا تؤدي إلى التلوث أو تترك ورائها ندب، لكن يجب التوجه للعلاج في حالة الحروق من الدرجة الثانية، التي تغطي مساحة أكبر من الذراع أو الساعد أو التي تصيب الوجه أو اليدين أما في باقي الحالات يمكن علاج الحرق في المنزل.

  • التعامل مع الحرق من الدرجة الثالثة:

تدمر الحروق من الدرجة الثالثة كل طبقات الجلد وتصيب أيضاً الأنسجة العميقة ولا تثير الألم لأن النهايات العصبية تكون قد دمرت (ولكن حولها قد تكون حروق من الدرجة الثانية).

وهذه الحروق يمكن أن تسبب فقدان السوائل، التلوث والندب. وجميع الحروق من الدرجة الثالثة تتطلب العلاج الطبي.

أهم طرق العلاج والسيطرة على الموقف في حالة الحروق:

  • التعامل مع الحروق الحرارية:

في حالة الحروق الحرارية يجب وضع تيار من الماء البارد فوراً على المنطقة المصابة، أو وضع الثلج الملفوف بكيس من البلاستيك أو منشفة فهذه العملية توقف الحرق وتحد من الضرر وتخفف الألم ويمكن إعادة تبريد المنطقة إذا لزم الأمر في وقت لاحق.

 

  • التعامل مع حروق الشمس:

في حالة حروق الشمس، يمكن للكمادات الباردة أو التغطيس في الماء البارد مع الشوفان أن تساعد تبريد مكان الحرق والتخفيف منه.

 

نصائح عند حدوث الحروق وكيفية التعامل معه:

  • تجنبوا وضع (الزبدة، زيت الزيتون، كريم مرطب للجسم أو المراهم مثل الفازلين) على الحرق.

  • استخدام المسكنات.

  • لا تفجروا البثور، إذا انفجرت البثور من تلقاء نفسها، فيجب ترك الجلد الذي يغطيها في مكانه

  • حافظوا على المنطقة المصابة نظيفة ومحميه.

  • الحرق الذي يسبب الألم لأكثر من 48 ساعة يتطلب المشورة الطبية حيث سيقوم الطبيب بتقييم مساحة الحرق ومدى خطورته ويحدد ما إذا كانت هناك حاجة للمضادات الحيوية، أو المكوث في المستشفى أو ترقيع الجلد وقد يوصي الطبيب بوضع ضمادة على الحرق ويوجه متى يكون من الضروري استخدام مرهم المضاد الحيوي.

 

علاج الحروق في حالات الطوارئ

 

Comments