فوائد الشوندر السكري

نانرج - منوعات

الشمندر السكري أو الشوندر السكري أو بنجر السكر، الشمندر مسؤول عن 25 % من إنتاج السكر في العالم، وهو ثاني أهم مصدر لإنتاجه بعد قصب السكر. تتواجد زراعة الشمندر بشكل أساسي في أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا. images.jpeg-12 فوائد البنجر: • تعزيز أداء الرياضيين: حيث أشارت الدرسات إلى أنّ من الممكن لمُكمّلات عصير الشمندر أن تحسن كميّة الأكسجين التي تمتصّها العضلات خلال فترة التمارين. • من المحتمل فعالية الشمندر في خفض ضغط الدم، فقد أظهرت دراسةٌ نُشرت في مجلة Hypertension عام 2008 أنّ الشمندر يخفض من ضغط الدم بشكلٍ ملحوظ، بما يُقارب 10 ميليمترات زئبقيّة خلال عدة ساعات. • يمتاز الشمندر بطعمه الحلو، والذي قد يكون مستساغاً للأطفال عند البدء بتقديم الطعام لهم، كما أنّه غنيٌّ بالعديد من العناصر الغذائيّة المفيدة لصحّتهم، كالبوتاسيوم، والمغنيسيوم، وفيتامين أ، والفولات، وغيرها، وينصح أطباء الأطفال بالبدء بتقديم الشمندر للأطفال في الفترة العمريّة بين 8-10 أشهر، ويُنصح بعدم إعطائهم أكثر من ملعقتين صغيرتين منه. • يُعدّ الشمندر غنيّاً بالحديد، والذي يُعدّ مكوّناً مهمّاً لكريات الدم الحمراء، ولذلك فإنّ نقصه يؤدي إلى عدم قدرة كريات الدم على نقل الأكسجين إلى أنحاء الجسم المختلفة، ويسبب ذلك حالةً تُعرف بفقر الدم الناجم عن عوز الحديد. • يُعدّ الشمندر غنيّاً بالألياف، والتي يمكن أن تُساعد على تنظيم مستويات السُكر في الدم لدى مرضى السكري من النوع الثاني؛ حيثُ إنّ هذه الألياف تقي من ارتفاع مستويات السكر في الدم بشكلٍ سريع، وذلك لكونها تبطئ عملية الهضم. • تحسين عملية الهضم وتنظيمها: يوفر كوب واحد من الشمندر 3.81 غرام من الألياف، ومن الضروري تناول كمية كافية من الألياف للحفاظ على صحة الأمعاء وتحسين عملية الهضم. • إن بعض المُركَّبات الموجودة في الشّمندر قد تُعطل الطفرات السرطانية للخلايا، وتشمل هذه المركبات مركبات «البيتالين»، وهي الصبغات التي تعطي الشمندر لونيه الأحمر والأصفر. وقد يكون للشمندر فوائد وقائية ضد مرض السرطان.

Comments