لماذا يحدث احتقان الأنف؟

إن احتقان الأنف وإفرازاته من المشكلات الشائعة جدًا التي تحدث معًا ولكن أحيانًا تحدث بمفردها وهي:

  • التهابات المجرى التنفسي مثل الزكام والإنفلونزا

  • والتهاب الجيوب، احتقان الأنف، وعادةً ما يتحسن الاحتقان خلال أسبوع.

  • وقد يظهر أيضًا في نهاية الثلث الأول من الحمل بسبب التغيرات الهرمونية

  • عدوى الجهاز التنفسي العلوي الفيروسية (نزلات البرد) وردود الفعل التحسسية

  • عدوى الجيوب الأنفية (التهاب الجيوب الأنفية)

  •  إدخال شيء غريب (جسم) في الأنف شائعة عند الأطفال

  • الإفراط في استخدام البخاخات المزيلة للاحتقان

  • التهاب الأنف الحركي الوعائي

 

أعراض احتقان الأنف

  • يصاحب احتقان الأنف أعراضًا عديدة، منها:
  • السعال.
  • ألم الحلق.
  • انسداد أو سيلان الأنف.
  • تراكم المخاط في الأنف.
  • تورم نسيج الأنف.

اعراض احتقان الأنف

 

علاج احتقان الأنف بالطرق المنزلية:

يعتمد علاج احتقان الأنف على الحفاظ على رطوبة مجرى الأنف والجيوب، من خلال: • الإكثار من شرب السوائل. • استخدام جهاز مرذاذ البخار أو المرطب. • غسل الجيوب الأنفية باستخدام محلول ملحي معقم، أو باستخدام وعاء نيتي. • عمل حمام بخار، وتنفس بخار الماء الدافئ. • رفع مستوى الرأس عند النوم لتسهيل عملية التنفس. • تجنب مياه البرك المعالجة بالكلور. علاج احتقان الأنف بالأدوية: إذا استمرت الأعراض لأكثر من سبعة أيام، أو كانت الأعراض حادة، يجب الاتصال بالطبيب. وقد يتم العلاج بالأدوية التي تباع من دون وصفة طبية، مثل:

  • مزيلات الاحتقان: التي تقلل من تورم أنسجة بطانة الأنف، ومنها ما يباع على شكل بخاخ أنفي أو حبوب تأخذ عن طريق الفم، مثل: بخاخ نافازولين، وبخاخ وحبوب فينيليفرين. والجدير بالذكر أنه يجب عدم استخدام بخاخات الأنف المزيلة للاحتقان لمدة تزيد عن ثلاثة أيام، لأنها قد تزيد من سوء الأعراض. ويجب عدم استخدام حبوب مزيلات الاحتقان لمدة تزيد عن أسبوع إلا باستشارة الطبيب.
  • مضادات الهيستامين: إذا كان مسبب الاحتقان الحساسية، فإن مضادات الهيستامين تساعد في تقليل الأعراض.

مسكنات الألم: قد تساعد في التغلب على الألم الناتج عن ضغط الاحتقان، مثل الباراسيتامول والإيبوبروفين.  

Comments